لماذا نضع خاتم الزواج في الإصبع الرابع من اليد اليسرى؟

الجميع يعرف أنه من العادات الشائعة في العديد من دول العالم أن يضع كِلا الزوجين خاتمي الزواج في الإصبع الرابع لليد اليُسرى تحديداً.

لكن، هل توقفت مرة لتسأل نفسك لماذا يفعلون ذلك؟ و أصل تلك العادة؟

على الرغم من إختلاف العادات والتقاليد ومراسم الزفاف بين بلد وآخر إلا أن الجامع المشترك يبقى “الخاتم والإصبع”.

يبدو أن مسألة الخاتم قديمة جداً، فهي تعود للعام 3000 قبل الميلاد، إذ يرجع خاتم الزواج إلى العهد الروماني القديم، ويرمز إلى الإتحاد بين الرجل والمرأة سوياً للأبد، حيث يشكل هذا الخاتم رمز الأبدية، لما له من شكل دائري أي حلقة مفرغة لا نهاية لها .

وفى رواية أخرى أن المصريين القدماء هم أول من إستخدم خاتم الزواج كرمز للزواج الأبدي.

وبحسب تقرير نشره موقع مترو البريطاني، فإن الأمر بدأ قبل إكتشاف الطب لكيفية عمل جهاز الدوران في جسم الإنسان، فقبل إكتشاف هذا الجهاز، إعتقد الناس أن هناك شرياناً يصل مباشرةً بين الإصبع الرابع في اليد اليُسرى والقلب.

 وبسبب هذا الاتصال المُباشر بوريدٍ يصل بين الإصبع والقلب، اختير لقب  Vena Amores  أو وريد الحُب اسماً لهذا الوريد.

واستناداً إلى هذا اللقب، حدد “خُبراء الآداب الزوجية” ذلك الإصبع ليكون الأكثر مُناسبةً لوضع خاتم الزواج. بالنسبة للزوجين، ليُعلن هذا الخاتم حبهما الأبدي.

لكن هذا ليس هو الحال بالنسبة للعديد من البلدان والثقافات الأخرى، فأغلبها إختار أن يوضع خاتم الزواج في الإصبع الرابع لليد اليُمنى، ولهذا أيضاً العديد من الأسباب:

1- حرية الإختيار:

ليس هناك قانون أو عُرف يَنُص على وجوب إرتداء خاتم الزواج في اليد اليُسرى، فإذا كنت تفضل إرتداء ذلك الخاتم في اليد اليُمنى، سيكون ذلك مقبولاً تماماً.

2- إختلاف الثقافات:

لكل ثقافة تقاليدها الخاصة. فالشائع لدى عديد من دول شمال ووسط أوروبا هو إرتداء الخاتم في إصبع اليد الُيمنى، حيث تتبع دولٌ مثل النمسا، الدنمارك، بولندا وألمانيا هذا التقليد.

وفي ألمانيا أيضاً، يضع كِلا الزوجين عصابة من الذهب في اليد اليُسرى قبل العرس، ثم ينقلونها إلى اليد اليُمنى بعد الزواج، كرمزٍ للوحدة.

3- اعتبارات صحية:

هناك العديد من الأمراض التي تمنع كثيراً من الناس من ارتداء الخاتم في اليد اليُسرى، فيضعونه في اليد اليُمنى، فالتهاب المفاصل الرثوي والعديد من أمراض المفاصل الأخرى يُمكنها أن تسبب التورم و الإنتفاخ، فيصبح من الصعب وضع أو خلع الخاتم. لذا وليتجنبوا العديد من الأمراض التي قد تصيب اليد، يرتدون الخاتم في الإصبع الرابع من اليد اليُمنى.

4- إذا كنت أعسر:

الشخص الأعسر غالباً ما يضع الخاتم في يده اليُمنى، وذلك حتى يُبقيه آمناً ويحفظه بعيداً عن يده اليُسرى التي يستخدمها في القيام بكل أعماله مما قد يُعرض الخاتم للتلف أو الضياع.

الوسوم

مقالات ذات صلة