الذكرى السنوية الرابعة للشهيد البطل أكرم صادق حوراني (صادق)

هتفتَ بهم ريح العلا فأجابوا
وإلى الوغى بعد التجهز ثابوا
ملكوا نفوسهمُ فباعوا واشتروا
في الله ما خافوا العدا أو هابوا
تركوا لنا العيش الذليل وغادروا
في عزةٍ ولهم بها إسهابُ
تلك الشبيبةُ والفخار يحوطهم
رفعوا لنا بعد الرغامِ جنابُ
إن أصبحوا فالخصمُ يرهبهم وإن
جنَّ المساء فكلهم أوّابُ
ألقوا إلى الدنيا تحية عابرٍ
ومضوا إلى درب الإباءِ غِضابُ

أحيا حزب الله وآل الشهيد الذكرى السنوية الرابعة على إسشتهاد الشهيد البطل شهيد الدفاع المقدس الشهيد أكرم صادق حوراني (صادق) حيث حضر الحفل بعض من

فعاليات أهل المنطقة وأهالي البلدة الكرام

عظم الله أجوركم

الوسوم

مقالات ذات صلة